مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات Astronomy and Spirituality treat all kinds of magic


الرئيسيةalyasserبحـثالتسجيلدخول
مرحبا بك يازائر فى مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات والعلاج بالقران والاعشاب نقوم بادن الله بعلاج جميع انواع السحر السحر العلوى والسحر السفلى المحروق والمرشوش والمدفون والماكول والمشروب وسحر التخيل وسحر الجنون وسحر الهواتف والرقية الشرعية دكتورة فى علوم الفلك والروحانيات للتواصل معنا والاستعلام على الايميل Sakr11111@yahoo.com

شاطر | 
 

 أعلام وعظماء في التاريخ الإسلامي(1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sakr
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 1794
تاريخ التسجيل : 19/06/2011

مُساهمةموضوع: أعلام وعظماء في التاريخ الإسلامي(1)   الجمعة سبتمبر 23, 2011 4:40 pm

أعلام وعظماء في التاريخ الإسلامي(1)


التاريخ الإسلامي ولله الحمد زاخر بالعظماء الذين أتوا بعد الصحابة وتشبهوا بصفاتهم . مازالت الأيام تنجب رجالاً ونساءاً تنحني الهامات وتتواضع الكلمات ويقف العقل مشدوهاً من العلو والسمو عن الفانية إلى شواهق المجد والعلم وشتى ضروب التميز والتفرد . ولنوفيهم حقهم واعترافا منى بفضلهم وددت أن نلتقي بهم من خلال مسيرتهم الغنية لنتعلم ونأخذ العِبر ونعرف أين مكاننا منهم .
أول مَنْ سنجلس في حضرته ونكون من زوار حدائق حياته العطرة هو :
صلاح الدين الأيوبي :
بدأت به لعل من تحت الرماد أن يخرج مثله . مقاتل وقائد عربي إسلامي، مؤسس السلالة الأيوبية في مصر وسوريا . أصل الأيوبيين أنهم كرد من الأكراد الروادية من أذربيجان . انتصر على الصليبيين وحرر القدس من إحنلالهم . القائد الذي أثرى التاريخ بمواقفه الرجولية والبطولية على مر الأزمان . فقد كان خير حاكم إنه القائد الذي لا يستطيع العالم كله بمختلف دياناته أن ينكر فضله وعدله . كم تمنيت أن يعود الزمن إلى الخلف قليلاً حيث صلاح الدين ، حيث كان للقدس قانون عادل يتبعه المسلم والمسيحي على السواء . وكم صرخت وصلاحاه خاصة ونحن في زمن يفتقر جداً لصلاح وأمثاله . إنه البطل الذي تمنيت كثيراً أن يهب الله لأمتنا في هذا الوقت حاكماً مقسطاً كصلاح الدين لا يخشى في الله لومة لائم . إنه صلاح الدين المسلم ، الشجاع ، الصادق ، العادل ، الأمين ، الذي اهتزت تحت أقدامه القلاع الحصينة ومن قبلها أعناق الجبابرة ، الذي أحترمه عدوه قبل صديقه . ماذا أقول في رجل جعل القبلية والطائفية بكل مسمياتها تتبوتق وتتفق في صفاته وأفعاله . ألا يكفى أن أقول صلاح الدين ؟ إنه .. وإنه صلاح الدين الأيوبي وكفى .
هو يوسف بن أيوب بن شاذي بن مروان أبو المظفر . وُلد عام 1138م الموافق ربيع الثاني 532 هـ في تكريت شمال العراق {تقع على مسافة 160 كم شمال غرب بغداد على نهر دجلة } . كان لجده شاذي {ومعناها فرحان}المولود ببلدة (دوين) على أطراف أذربيجان مع جورجيا ولدان هما أيوب{وهو الأكبر ، ويغلب عليه العقل والحكمة والتؤدة } وشيركو {وشيركوه بالعربية : أسد الجبل }نزل بهما أبوهما إلى تكريت . وتلقب أيوب بلقب نجم الدين وتلقب شيركو بلقب أسد الدين وتلقب يوسف بلقب صلاح الدين . وكان قد قام ( كأبيه وعمه ) في بداياته بخدمة ملك دمشق الملك العادل نور الدين زنكي {(1118 -174 1، الابن الثاني لعماد الدين زنكي حكم بعد وفاة والده }وكان من القادة في جيشه ، أرسله نور الدين على رأس الجيش من دمشق إلى مصر ليستكمل عمل عمه أسد الدين شيركوه لمواجهة الصليبين في الشام . وفي مصر بسط سيطرته عليها و العمل على صد الحملة الصليبية (1096 - 1291، وأسميت بهذا الاسم لأن الذين اشتركوا فيها تواروا تحت رداء الدين المسيحي وشعار الصليب من أجل الدفاع عنه وذلك لهدفهم الرئيسي وهو الاستيلاء على ارض المشرق في الوقت الذي كان فيه الشرق منبع الثروات ولذلك كانوا يخيطون على ألبستهم على الصدر والكتف علامة الصليب من قماش أحمر . وهدف الحروب الصليبية في الأصل كان استرداد القدس والأراضي المقدسة من المسلمين ، وكانت القاعدة التي أطلقت في الأصل استجابة لدعوة من الامبراطوريه البيزنطية الارثوذكسيه الشرقية للمساعدة في توسيع ضد المسلمين سلاجقة الأناضول)، و في ذات الوقت ليستكمل انتزاعها من الفاطميين الذين كانت دولتهم في أفول ، فنجح في عرقلة هجوم الصليبيين سنة 1169 بعد موت عمه شيركوه ، و قمع تمرداً للجنود الزنوج ، كما فرض نفسه كوزير للخليفة العاضد لدين الله ، فكان صلاح الدين هو الحاكم الفعلي لمصر . كان الوزير الفاطمي شاور { وزير العاضد ، هو أبو شجاع شاور بن مجير ، وجده أبى ذؤيب عبد الله وهو والد حليمة مرضعة محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم } قد فر من مصر هرباً من الوزير ضرغام بن عامر بن سوار الملقب فارس المسلمين اللخمي المنذري لما استولى على الدولة المصرية وقهره وأخذ مكانه في الوزارة وقتل ولده الأكبر طيء بن شاور فتوجه شاور إلى الشام مستغيثاً بنور الدين زنكي في دمشق ،فوجه نور الدين أسد الدين في جماعة من عسكره كان صلاح الدين في جملتهم وهو كاره للسفر معهم . .كان نور الدين كثير الاعتماد على شيركوه لشجاعته ومعرفته وأمانته فانتدبه لذلك وجعل أسد الدين ابن أخيه صلاح الدين مقدم عسكره وشاور معهم فدخلوا مصر .وتمت لهم السيطرة . غدر شاور بأسد الدين واستنجد بالإفرنج عليه فحاصروه في بلبيس ، وبلغ ذلك نور الدين وأسد الدين فخافا على مصر أن يملكوها ويملكوا بطريقها جميع البلاد. فتجهز أسد الدين في قيادة الجيش -الذي أمر الملك نور الدين بإرساله دمشق لمجابهة الصليبين -، وصلاح الدين معه . واتفق شاور والمصريون والإفرنج على أسد الدين وجرت حروب كثيرة . وتوجه صلاح الدين في قيادة الجيش إلى الإسكندرية فاحتمى بها وحاصره الوزير شاور ثم عاد أسد الدين من جهة الصعيد إلى بلبيس وتم الصلح بينه وبين المصريين وسيروا له صلاح الدين فساروا إلى دمشق . عاد أسد الدين من دمشق إلى مصر مرة ثالثة وكان سبب ذلك أن الإفرنج جمعوا فارسهم وراجلهم وخرجوا يريدون مصر ناكثين العهود مع أسد الدين طمعا في البلاد فلما بلغ ذلك أسد الدين ونور الدين في الشام لم يسعهما الصبر فسارعا إلى مصر . يقول بن شداد : لقد قال لي السلطان صلاح الدين قدس الله روحه كنت أكره الناس للخروج في هذه الدفعة وما خرجت من دمشق مع عمي باختياري وهذا معنى قول القرآن (وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم ) .وعلم أسد الدين أن شاور يلعب به تارة وبالإفرنج أخرى، وتحقق أنه لا سبيل إلى الاستيلاء على البلاد مع بقاء شاور فأجمع رأيه على القبض عليه إذا خرج إليه، فقتله وأصبح أسد الدين وزيرا ودام آمرا وناهيا و صلاح الدين يباشر الأمور مقرراً لها لمكان كفايته ودرايته وحسن رأيه وسياسته إلى أن مات أسد الدين من السنة نفسها . ولما بلغ صلاح الدين قصد الإفرنج دمياط ، شن عليهم الغارات ، فانتصر عليهم فرحلوا عنها خائبين فأحرقت مناجيقهم ونهبت آلاتهم وقتل من رجالهم عدد كبير .في 1170 أغار صلاح الدين على غزة التي كان يسيطر عليها الصليبيون ، و في السنة التالية انتزع آيلة من مملكة أورشليم الصليبية و أغار على مقاطعاتي شرق نهر الأردن {يبلغ طوله 360 كلم ويتكون من ثلاثة روافد هي بانياس القادم من سوريا ، واللد أن القادم من شمالي فلسطين ، وحاصباني القادم من لبنان , و بحيرة طبرية التي تكونت جراء حدوث الشق السوري الأفريقي}الشوبك و الكرك

_________________




سبحان
الله وبحمده سبحان الله
العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alyasser.lamuntada.com
sakr
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 1794
تاريخ التسجيل : 19/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: أعلام وعظماء في التاريخ الإسلامي(1)   الإثنين أكتوبر 17, 2011 7:31 am

Notification and greats in Islamic history (1)

Islamic history thankfully is replete with great who came after the companions and they matched in their respective capacities. Still days men and women curtsey to conceive should humble and be humble words of reason stands a prodigy standing of high and about perishable to cliffs glory and science and various forms of excellence and exclusivity. And we do them right and recognizing them I wanted to meet them through their rich and take lessons to learn and know where to place them.
First we will sit down in his presence and be his roses gardens visitors is:
Saladin:
Started by perhaps the from the ashes to come out. Fighters and Arab Islamic leader, founder of the breed in Egypt and Syria Ayubi. Origin of the Ayyubid they response of Kurds alrwadih of Azerbaijan. Defeated Crusaders and liberated Jerusalem from the ahanlalhm. The Commander who enriched the history for his masculine and heroic over time. It was the best Governor that Commander who cannot afford the entire world with various religions that deny the virtues and amended it. How many wish to return time to back a little where Salahuddin, where the Jerusalem law just followed by Muslim and Christian alike. And how muchI screamed and his righteousness especially in times of Salah and lacks very ilk. That hero who wish to come to God our nation at this time Governor fair as Saladin did not fear in God blamed it fit into. That Saladin, the courageous, honest, equitable, Secretary, shaken tramples castles and fortified by the necks of the showdown, which was respected by the enemy before his friend. What to say in tribal and sectarian man make every spade in his conditioning and consistent actions. But suffice it to say Salahuddin? That ... And that Saladin and enough is enough.
Yussef binAyoub bin Haza bin Marwan Abu Muzaffar.Religion he rest in peace you hate people to get out in this installment and came to Damascus with my uncle my choice and the meaning of the words of the Qur'an (and it may be that you dislike a thing which is good for you.) Learned a lion religion that consultation plays him sometimes and Balafranj again, and verify that there is no way to capture

_________________




سبحان
الله وبحمده سبحان الله
العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alyasser.lamuntada.com
 
أعلام وعظماء في التاريخ الإسلامي(1)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات Astronomy and Spirituality treat all kinds of magic :: الفئة الأولى :: المنتدى الأول-
انتقل الى:  
Place holder for NS4 only
pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>