مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات Astronomy and Spirituality treat all kinds of magic


الرئيسيةalyasserبحـثالتسجيلدخول
مرحبا بك يازائر فى مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات والعلاج بالقران والاعشاب نقوم بادن الله بعلاج جميع انواع السحر السحر العلوى والسحر السفلى المحروق والمرشوش والمدفون والماكول والمشروب وسحر التخيل وسحر الجنون وسحر الهواتف والرقية الشرعية دكتورة فى علوم الفلك والروحانيات للتواصل معنا والاستعلام على الايميل Sakr11111@yahoo.com

شاطر | 
 

 أبو أيوب الأنصاري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sakr
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 1794
تاريخ التسجيل : 19/06/2011

مُساهمةموضوع: أبو أيوب الأنصاري   الإثنين يونيو 27, 2011 7:39 pm

رضي الله عنه
(اذهبوا بجثماني بعيدا00بعيدا00في أرض الروم ثم ادفننوني هناك000) أبو أيوب الأنصاري



انه أبو أيوب النصاري - خالد بن زيد ، حفيد مالك بن النجار ، خرج مع وفد المدينة
لمبايعة الرسول -صلى الله عليه وسلم- في مكة ( بيعة العقبة الثانية ) فكان من السبعين
مؤمنا الذين شدوا أيمانهم على يمين الرسول مبايعين مناصرين000


أول دار يسكنها الرسول بالمدينة

قدم الرسول -صلى الله عليه وسلم- المدينة يوم الجمعة ، وسار وسط جموع
المسلمين وكل منهم يريد أن أن ينزل الرسول الكريم عنده ، فيجيبهم باسما
شاكرا لهم :' خلوا سبيلها فانها مأمورة '000حتى وصلت ناقته الى دار بني
مالك بن النجار فبركت ، فلم ينزل الرسول -صلى الله عليه وسلم- فوثبت الناقة
ثانية ، فسارت غير بعيد ثم التفتت الى خلفها فرجعت وبركت مكانها الأول ،
فنزل الرسول -صلى الله عليه وسلم- ، وتقدم أبو أيوب الأنصاري فرحا مبتهجا ،
وحمل رحل الرسول -صلى الله عليه وسلم- فوضعه في بيته ، فأقام الرسول
الكريم في بيت أبي أيوب الأنصاري حتى بني له مسجده ومسكنه ، وحين نزل
الرسول - صلى الله عليه وسلم - بيت أبي أيوب الأنصاري نزل في السفل ، وأبو
أيوب في العلو ، فوجدها أبو أيوب لعظيمة فقال Sad يا رسول الله ، بأبي أنت
وأمي ، اني لأكره وأعظم أن أكون فوقك وتكون تحتي ، فاظهر أنت فكن في العلو ،
وننزل نحن فنكون في السفل )0 وألح على الرسول -صلى الله عليه وسلم- حتى
قبل000


جهاده

أصبح أبو أيوب الأنصاري مجاهدا قويا بائعا نفسه في سبيل الله ، فشهد
المشاهد كلها مع الرسول -صلى الله عليه وسلم- ، ولم يتخلف عن أي معركة كتب
على المسلمين خوضها بعد وفاة الرسول -صلى الله عليه وسلم- وكان شعاره دوما

قوله تعالى :'( انفروا خفافا وثقالا ')000
الا مرة واحدة تخلف عن جيش أعطى الخليفة امارته لشاب من المسلمين لم يقتنع
أبو أيوب بامارته ، ومع هذا بقي الندم ملازما له دوما ، فيقول Sad ما علي من
استعمل علي ؟)000


موقفه من الفتنة

ولما وقع الخلاف بين علي ومعاوية وقف أبو أيوب -رضي الله عنه- مع علي لأنه
الامام الذي أعطي بيعة المسلمين ، ولما استشهد علي -رضي الله عنه- وقف أبو
أيوب بنفسه الزاهدة الصامدة لايرجو من الدنيا الا أن يظل له مكان فوق أرض
الوغى مع المجاهدين 000


استشهاده

وجاء فتح القسطنطينية ، فسارع أبو أيوب الأنصاري الى ركوب فرسه وحمل سيفه ،
فأصيب في هذه المعركة ، وجاء قائد الجيش - يزيد بن معاوية - يعوده فسأله
Sad ما حاجتك يا أبا أيوب ؟)000فيا له من مطلب نفذه يزيد بناءا على هذه
الوصية ، فقد طلب أن يحمل جثمانه فوق فرسه ، ويمضي به أطول مسافة ممكنة في
أرض العدو ، وهنالك يدفنه ، ثم يزحف بجيشه على طول هذا الطريق ، حتى يسمع
وقع حوافر خيل المسلمين فوق قبره ، فيدرك آنئذ ، أنهم قد أدركوا ما يبتغون
من نصر وفوز !!000وفي قلب القسطنطينية وفي (اسطنبول) ثوي جثمانه -رضي الله
عنه- ،حتى أصبح قبره لأهل قسطنطينية وقبل أن يصل لهم الاسلام قبر قديس
يتعاهدونه ويزورونه ويستسقون به اذا قحطوا !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alyasser.lamuntada.com
sakr
المدير العام
المدير العام


ذكر عدد المساهمات : 1794
تاريخ التسجيل : 19/06/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو أيوب الأنصاري   الأحد أكتوبر 23, 2011 2:51 pm

May Allah be pleased with him
(Just go away Bjosmani away 00 is 00 the land of rum and then there Advinnona 000) Abu Ayyub al-Ansari



As Abu Ayyub al-Christians - Khalid ibn Zayd, the grandson of Malik bin Najjar, came out with a delegation of city
To swear allegiance to the Prophet - peace be upon him - in Mecca (allegiance second obstacle) was one of the seventy
Believer who pulled to the right of the Prophet that their supporters Mbaiein 000


The first house inhabited by the Apostle in the city

Feet of the Prophet - peace be upon him - the city on Friday, and walked amid the masses of
Muslims and all of them want to come down to the Holy Prophet has, will reply smiling
Grateful to them, 'turned the '000 process, it is commanded until the camel came to the house built
Malik bin Najjar fabricated, did not come down to the Prophet - peace be upon him - Fothbt camel
Seconds, then walked not far behind her so she went back to the fragmentation and Barakat first place,
Went down the Prophet - peace be upon him -, and Abu-Ayyub al-Ansari, beaming with joy,
Download and left the Prophet - peace be upon him - placed him in his house, and he Apostle
Quran in the house of Abu Ayyub al-Ansari even built a mosque and residence, and when he took
The Prophet - peace be upon him - Abu Ayyub al-Ansari House Inn in marasmus, and Abu
Job in height, whispers to her the great Abu Ayyub al-Sad said, O Messenger of God, the father of you
And my mother, I hate to be the greatest over you and be a subway, show you so be in the height,
We go down and then we are in the marasmus) 0 and insisted on the Prophet - peace be upon him - even
Before 000


Struggle

Became a mujahid Abu Ayyub al-Ansari, a strong seller in the same way of Allah, testified
All the scenes with the Prophet - peace be upon him - and did not lag behind any battle books
Fought against the Muslims after the death of the Prophet - peace be upon him - and the motto was always

Meaning: '(Khvava go forth and put a heavy' 000)
Only once failed to give the army of Caliph HIS EMIRATE young Muslims not convinced
Abu Ayyub Bamarth, however, remained always regret his lieutenant, he says, from what I have to Sad
Use the? 000)


Position of sedition

As the dispute took place between Ali and Muawiya Abu Ayyub al-stop - may Allah be pleased with him - with Ali because he
Forward given allegiance of the Muslims, and the martyred Ali - may Allah be pleased with him - to stop Abu
Job himself to ascetic Ergo steadfast in the world but continue to have a place on the land
000 battle with the Mujahideen


His death

The conquest of Constantinople, Abu Ayyub al-Ansari, rushed to ride his horse and carrying his sword,
He was hit in this battle, and was commander of the army - Yazid - Aaudh asked
Sad what you need, O Abu Ayyub? 000) What a demand was carried out based on more than this
Commandment, he requested that his body holds up his horse, and goes by the longest possible distance in the
Enemy territory, and there bury him, then his army crawl along this road, until you hear
Signed the hooves of horses of the Muslims over the grave, then realizes that they have realized that looking and
Of victory and win!! 000 in the heart of Constantinople in (Istanbul) Thuy body - may Allah be pleased
With him - even his tomb has become to the people of Constantinople, and before he reached the tomb of a saint to them Islam
Ataahdonh and visit him and then if it is Istsagon Qahtoa!!

_________________




سبحان
الله وبحمده سبحان الله
العظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alyasser.lamuntada.com
 
أبو أيوب الأنصاري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مملكة الياسر العظمة لعلوم الفلك والروحانيات Astronomy and Spirituality treat all kinds of magic :: الفئة الأولى :: قصص الصحابة-
انتقل الى:  
Place holder for NS4 only
pubacademy.ace.st--!>
pubacademy.ace.st--!>